الجمعة , 28 أكتوبر 2016
جديد نفائس
الرئيسية » أطوار التعليم » كيفية خلط الالوان
كيفية خلط الالوان

كيفية خلط الالوان

لولا ألوان الطبيعة لعاش الإنسان حياته في ملل رتيب لا يعرف إلى ماذا ينظر، فكيف لو خلقت بلون أسود وأبيض سيكون هذا مبعث الضيق في النفس، لكن رحمة الله بنا، أنّه جعل الطبيعة ساحرةٍ وأخّاذةٍ وجاذبة بألوانها الكثيرة والمتعددة، والسحر الأكبر بتعدد اللون نفسه ووجدوا درجات لونية مختلفة منه بالتدريج، وهنا سوف نتعلم كيفية خلط الألوان، وتعلمها يفيد الشخص حين يبدأ بتلوين الرسم، أو تصميمه لديكور شقة أو مكان ما. وقبل أن يلوّن ويمزج فلينظر للطبيعة ويراها ويتأملها ويلاحظ تناسق ألوانها وتدرجاها. إنّ المقصود بعملية مزج الألوان هو خلط لونين أو أكثر مع بعضهما البعض كي ينتج لونًا آخر جديد، وغالبًا تنشأ الألوان الثانية من الألوان الأساسية وهي ثلاثة ألوان: أصفر، أحمر، أزرق. وفي مزج الألوان الأساسية عدد لا نهاية له من الألوان الفرعية فلنجرب مثلًا: من خلال مزج اللون الأزرق والأصفر ينتج لدينا اللون الأخضر، ومن خلال مزج الأحمر مع الأصفر ينتج البرتقالي، ومن خلال مزج الأحمر مع الأزرق ينتج اللون البنفسجي، وبهذا يصبح لدى الفرد ست ألوانٍ بالإضافة للأسود والأبيض، ومن خلال مزج لونين من الستة ينتج عدد لا محدود من الدرجات اللونية المختلفة ويبقى على الشخص أن يجرب ويستكشف هذه المتعة وبهذا يملك سر كيفية خلط الألوان. ومن خلال قائمة بالألوان المتدرجة يصير بوسع الإنسان أن يبدع في لوحاته، وبخاصةً الرسّامين الذي يستخدمون الألوان بأنواعها المختلفة، والذين من خلال مهاراتهم المتقنة في عملية خلط الألوان والناتجة عن تدريب مستمر وطويل، استطاعوا أن يجعلوا من لوحاتهم صورةً طبق الأصل عن الطبيعة، أو صورة فوتوغرافية مطابقة لها، وكثيرًا منهم تبوأت أعمالهم درجات عليا من الرقي والسمو كلوحات بيكاسو مثلًا. وتنعكس الألوان وطريقة مزجها في تصميم الديكور حيث يبدو واضحًا تدرج الألوان، فعلى سبيل المثال لغرف نوم الفتيات، تفضّل الجدران ذات اللون الأبيض مع إطارات باللون الزهري الداكن، ودوائر باللون الزهري الفاتح، بينما يكون الأثاث في الغرفة بهذه الألوان الثلاثة وتدرجاتهما اللونية، أمّا الأولاد فيناسبهم اللون الأزرق والكحلي والأبيض وأثاث بلون أبيض وكحلي. والمناطق الداخلية للبيت كصالة المنزل من الممكن أن تكون جدرانها بلون عاجي أو بيج مع لمسات من اللون البني أو الزيتي أو الأخضر الحشيشي، بينما تكون الأرائك ذات لون بني، والطاولة زجاجية، والتحف ذات لون أخضر وبني وبيج بدرجات متفاوتة؛ ممّا يخلق تباين وتناسق يريح العين ويشرح النفس أثناء الجلوس في أماكن الراحلة المنزلية. بينما المطبخ يليق به اللون البرتقالي البارد، فهو سوف يدفع ربّة المنزل بالكثير من الطاقة الحيوية لإنتاج أطباق لذيذة مع مراعاة أن يكون الأثاث خشب بني ذو لون داكن فهو الأنسب لاستخدامات المنزل، ولا بأس من إضافات بألوان خضراء أو من تدرجات اللون البني. ويكون واضحًا في الحياة اليومية مدى تأثير الألوان علينا كبشر، من خلال تنسيق لون الملابس والإكسسوار، إلى ديكور المنزل وغرف النوم واللوحات الفنية، فلا أحد يستطع أن يعيش بلا ألوان تحرك له بصره.

Likes(0)Dislikes(0)
Print Friendly

عن ابو علاء

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
%d مدونون معجبون بهذه: