الأحد , 30 أكتوبر 2016
جديد نفائس
الرئيسية » أخبار عامة » مُكالمات مجانية وتابلات بنصف الثمن لعمال التربية
مُكالمات مجانية وتابلات بنصف الثمن لعمال التربية

مُكالمات مجانية وتابلات بنصف الثمن لعمال التربية

مُكالمات مجانية وتابلات بنصف الثمن لعمال التربية

 

مُكالمات مجانية وتابلات بنصف الثمن لعمال التربية  : 

أبرمت وزارة التربية الوطنية اتفاقا مع متعامل الهاتف النقال «موبيليس»، يتضمن تخفيضات تصل إلى 50 ٪ من الاشتراكات الخاصة بالأنترنت والاستفادة من الأجهزة الإلكترونية بنصف المبلغ، إضافة إلى الاستفادة من مكالمات مجانية لكل مستخدمي التربية في الأطوار التعليمية الثلاثة . راسل المركز الوطني لإدماج الإبتكارات البيداغوجية وتنمية التكنولوجيات على مستوى وزارة التربية، مديري التربية ورؤساء الدواوين قصد إشعار عمال التربية في الاطوارالتعليمية الثلاثة «إبتدائي، متوسط، ثانوي» بهذه الاتفاقية، قصد التقرب من وكالات «موبيليس» للتعرف على الترتيبات والإجراءات اللازمة للاستفادة من كل الخدمات والأجهزة المتفق عليها. وحسب التعليمة الحاملة للرقم 5139 التي تحوز «النهار» على نسخة منها، فإن العمال الذين يستفيدون من هذه الاتفاقية لا يشملون المعلمين والأساتذة فقط، بل حتى عمال الإدارة وكذا العمال المتقاعدون، كما أكدت التعليمة أن فريقا من «موبيلس» سينزل إلى الميدان منأجل إعطاء المعلومات الوافية حول هذه الاتفاقية وكيفية الاستفادة منها، كما دعتهم إلى التقرب من نقاط بيع «موبيلس» من أجل الاستفادة من هذه الامتيازات. وأكد صالح دعاس المستشار لدى المدير العام لـ«موبيلس» في تصريح خص به «النهار» أمس، أن هذه الاتفاقية تدخل في إطار «التربية الإلكترونية»، كما أنها جاءت من أجل مساعدة الأستاذ على إلقاء الدروس، من خلال العرض المغري المتمثل في تخقفيض قيمته 50 من المائة للاشتراكات الخاصةبالأنترنت، إضافة إلى تخفيض 50 من المائة بالنسبة لسعر مفتاح «موبيلس» ونفس الشيئ بالنسبة للوحة الإلكترونية «تابلات»، كما أكد دعاس أن هذه الاتفاقية تسمح للأساتذة والمعلمين وكذا الإداريين بالإستفادة مجانا من المكالمات الهاتفية، وهذا من شأنه -يقول دعاس-:

«أن يساهم في الرقي بقطاع التربية الذي يضم أكبر عدد من المستخدمين يقدر 300 ألف مستخدم». هذا وكانت «موبيلس» قد أكدت خلال الاحتفالات بيوم العلم المصادفة لـ16 أفريل من كلسنة، أنها سترافق المعلم «مربي الأجيال»، من خلال تقديم خدمات نوعية، كما تأتي هذه المبادرة والجزائر تشهد لأول مرة استخدامات تقنية الجيل الثالث التي تنطلق فعليا في الأول من شهر ديسمبر القادم، حيث سيتمكن الأساتذة من الاستفادة من هذه التقنية التي ستساعدهم حتما على استقصاء المعلومات والاطّلاع على كل ما هو جديد.

 

المصدر: جريدة النهار الجديد

Likes(0)Dislikes(0)
Print Friendly
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
%d مدونون معجبون بهذه: